>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

24 اغسطس 2019

أبواب الموقع

 

المقالات

سر نجاح الاستفتاء: «الوعى الدستورى»

23 ابريل 2019

بقلم : د. خالد القاضى




أرسل نجاح الاستفتاء على التعديلات الدستورية رسالة للعالم بأن الشعب المصرى لديه وعى حقيقى بحاضر تلك الأمة المصرية ومستقبلها، وأن هذا الوعى يترسخ ويتأكد يومًا بعد يوم، ولم يكن لهذا الوعى أن يتحقق إلا بتواصل وتكامل وتتابع الجهود المجتمعية منذ ثورة 30 يونيو 2013 التى أعادت مصر للمصريين، وأشاعت وعيًا وطنيًا متزايدًا يصب فى خانة (المشاركة) وليست (المشاهدة)، وأدركت مجموعات فئوية ونخبوية عديدة من الشعب المصرى  أن نداء الوطن يصبح واجبًا مقدسًا، يقتضى نشر الوعى والإيجابية، ويرفض الدعة والسلبية، حينما يكون هذا النداء حقيقة واقعة وليس أضغاث أحلام.
 ويحدثنا التاريخ الحديث عن نماذج واضحة لهذا الوعى الدستورى عبر صفحات مضيئة من عمر الوطن، تجلت فى دستور 1923، كاستحقاق شعبى لثورة 1919، حينما ثار الشعب المصرى على الاحتلال البريطانى لتوغله فى شئون الدولة وفرض الحماية وإعلان الأحكام العرفية وطغيان المصالح الأجنبية على الاقتصاد، فصدر الدستور المصرى والذى اعترف بمصر دولة مستقلة ذات سيادة، ثم صدر تبعاً له قانون الانتخابات وألغيت الأحكام العرفية، واستمرت حالة الوعى والتفاعل الإيجابى تلك مع دستور 1971، بعد استفتاء شعبى فى 11 سبتمبر 1971 وسمى بـ«دستور مصر الدائم»، بعد معاناة الشعب المصرى من آلام نكسة 1967، فصدر هذا الدستور لتجديد الحياة والمشاركة الديمقراطية الشعبية، وفى مرحلة تالية تم تعديل هذا الدستور باستفتاء شعبى فى 22 مايو 1980.
لقد نجح الاستفتاء فى إماطة اللثام عن عبقرية الوعى الدستورى للشعب المصرى الذى كان قد خرج فى يناير2014 ليقول نعم لوثيقة دستورية جديدة، كانت - حينها - محققة لطموحه وآماله، ولكن حينما أدرك حتمية تعديل بعض نصوصها، خرج مرة أخرى ليقول كلمته فى إبريل 2019، لتكون دليل إثبات على تلك العبقرية المتأصلة والمتواصلة فى الوجدان الجمعى الشعبى والنخبوى كذلك.
 وكان لى شرف المساهمة المتواضعة فى نشر هذا الوعى الدستورى المجتمعى، وذلك فور الإعلان عن تلك التعديلات الدستورية بعد مناقشتها فى اللجنة العامة فى فبراير 2019 وإقرارها من مجلس النواب، فأعددتُ كتابا من 184 صفحة عنوانه (الوعى الدستورى.. مصر نموذجًا)، تم إهداؤه: (إلى أمى الغالية .. مصر الكنانة المحروسة بإذن الله أمس.. واليوم.. وغدًا.. أهديك هذا العمل مُستشرفًا الأمل.. والإشراق.. والطموح لى ولأبنائى وأحفادى، ابنك/خالد)، وتم إطلاقه فى منتدى مبادرة الوعى الدستورى واستشراف مستقبل مصر نظمه فى مارس 2019 المركز الثقافى القبطى الأرثوذكسى برئاسة الحبر الجليل نيافة الأنبا إرميا، وبمشاركة نخبة من المهتمين والمعنيين من مختلف فئات وتخصصات المجتمع المصرى، وذلك بهدف تعميم تلك المبادرة فى جميع ربوع مصر فى الجامعات والمدارس ومراكز الشباب وقصور الثقافة ومراكز هيئة الاستعلامات، وغيرها.
وبفضل الله كان الحصاد مشرفًا وواقعيًا ومنتجًا، فلم تكد محافظة أومدينة أوقرية فى مصر إلا وشهدت مؤتمرات جماهيرية حاشدة تدعو المواطنين للمشاركة فى الاستفتاء  فى ظاهرة فريدة، أكدت للقاصى والدانى أن عبقرية الزمان والمكان لهذا الشعب، هى سر قوته وإصراره وعزيمته التى لا تلين، وأن لديه جينا وطنيا ينمو وقت الإنجازات، ويخبو وقت الإحباطات، وأن سر نجاحه فى إثبات هذا الجين الوطنى هى الإنجازات الملموسة وليست الوعود الزائفة، فحينما يتحقق من الصدق والشفافية، تتولد لديه طاقة لا تُبقِى وَهَن، ولا تَذَر ضعف.
أما وقد انتهى الاستفتاء على تلك التعديلات الدستورية المفصلية فى تاريخ مصر، فقد آن الأوان لحفز الهمم وتواصل الجهود المجتمعية لنشر ثقافة الوعى الدستورى، لكى تصبح تلك الثقافة زادًا دائمًا لا يقتصر فقط على وقت الاستفتاءات أو الأزمات، ولعل فى استدعاء التجربة الأمريكية ما يؤكد ذلك، لأن الدستور هناك هو رأس الأمر وذروة سنامه، فالدين لله والدستور للجميع، وكذلك الأمر فى عدد كبير من المدنيات الحديثة التى تتجسد فيها دولة القانون عملا وتنفيذًا وواقعًا.
  وبالدستور والقانون تحيا مصر ،،

 







الرابط الأساسي


مقالات د. خالد القاضى :

القضاء.. والقوى الناعمة
كليات الحقوق بين الواقع والمأمول
تحقيق مقاصد الحج الكبرى.. (بالقانون)
مجلس الدولة.. قضاء وفتوى وتشريع
دار القضاء العالى .. المبنى والمعنى
لاهاى.. مدينة العدالة الدولية
الثقافة القانونية فى الأدب العربى
فى 2 يوليو 2013.. عاد عبد المجيد محمود «بالقانون»
التبادل الثقافى القانونى بين مصر وأوروبا
بسمة.. وليالى «الوعى بالقانون» فى فيينا
ذكرى الشهيد هشام بركات.. والوعى بالقانون
حَدَثَ .. فى أمسية رمضانية قانونية وطنية
الوعى بالقانون للطلاب.. فى العُطلة الصيفية
رمضان.. شهر الوعى بالقرآن
الثقافة القانونية فى الأعمال الفنية
الرقابة على دستورية القوانين
الثقافة القانونية.. فى معرض أبوظبى
التعديلات الدستورية.. ومبدأ الأمان التشريعى
«فى أوروبا» .. الثقافة القانونية للجميع
عن المرأة .. والقانون .. ومصر
منتدى الوعى الدستورى واستشراف المستقبل
وداعـــــــًا .. العلاّمـــة القانونى (القشــــيرى)
القضاء الدستورى فى خمسين عامًا
الجرائم التقليدية .. والسيبرانية
قضاء التحكيم فى 25 عامًا
النظام الدستورى فى بولندا
المواجهة القانونية.. للألقاب الوهمية
المواجهة القانونية.. للألقاب الوهمية
ثلاثية الثقافة القانونية فى معرض الكتاب
ماذا حدث فى يناير 2011 ؟ ( 3 – 3 )
ماذا حدث فى يناير 2011؟ «2–3»
ماذا حدث فى يناير 2011؟ (1 – 3)
الوطنية المصرية .. فى عيد الميلاد المجيد
دولة القانون فى مصر
مفردات الثقافة القانونية
القمة التنموية العربية فى بيروت
«القانون» فى منتدى إفريقيا 2018
حماية الممتلكات الثقافية
ثنائية القانون والثقافة
المواجهة التشريعية لظاهرة البلطجة
المواجهة القانونية للشائعات
الاختصاص الرقابى للبرلمان
الاختصاص التشريعى للبرلمان
النظام القضائى المصرى
قدسية العدل فى ضمير القاضى
سنة قضائية وبرلمانية جديدة
مصر تقود العالم «بالقانون»
القانون يحمى المغفلين (أحيانا!)
الحنين إلى «روزاليوسف»

الاكثر قراءة

مستشفيات الشرطة تفتح أبوابها لعلاج المواطنين وصرف الأدوية مجانًا
كراكيب
كاريكاتير احمد دياب
Egyption كوماندوز
انفراد.. مصر تطلق أكبر برنامج للإصلاح الإدارى والهيكلى
تطويـر القـاهرة واستعـادة التـاريخ
الفيلسوف

Facebook twitter rss