>



صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

25 اغسطس 2019

أبواب الموقع

 

المقالات

الجمهور بطل معرض الكتاب

19 فبراير 2019

بقلم : محمد عبدالحافظ ناصف




حين أعلنت وزارة الثقافة عن نقل معرض القاهرة الدولى للكتاب إلى مكانه الجديد بأرض المعارض الدولية الجديدة بالتجمع الخامس على محور المشير طنطاوى، بدأ الجميع وبالطبع كنت واحدا منهم يفكر محتارا، كيف سيكون المعرض فى تلك المنطقة البعيدة عن متناول الناس الذين تحول المعرض لهم إلى عيد سنوى للثقافة والفن؟ وماذا سيفعل الناشرون من المصريين والعرب؟ ومن سيفكر فى المشاركة فى فعاليات المعرض الثقافية والفنية ويدعمها ومن سيرفض ومن سيقاطع؟ فتلك سنة أى جديد نتعامل معه ويتعامل معه البشر بصفة عامة!!.
كلها أفكار بدأت تتصارع فى رؤوس الناس وتريد أن تهتدى إلى شاطئ كى تستريح عليه،رغم كل تلك الأفكار التى طحنت العقل، إلا أن الرغبة فى التجديد والوصول لأفضل خدمة كانت هاجس الجميع وشغلهم الشاغل بداية من وزيرة الثقافة الدكتورة إيناس عبدالدايم ومرورا بالدكتور هيثم الحاج على رئيس الهيئة العامة للكتاب و نائبة المهذب الدكتور أحمد بهى الدين ودكتورة سهير المصادفة رئيس الإدارة المركزية للنشر ودكتورة غادة الريدى رئيس الإدارة المركزية للتوزيع والمعارض ومدير المعرض التنفيذى د. شوكت المصرى حتى أصغر مسئول بالهيئة العامة للكتاب، فقد واصلوا الليل بالنهار وقدموا ما يستطيعون من جهد من أجل أن يظهر المعرض بصورة حضارية لائقة بمصر.
وبالطبع أضافت رعاية رئيس الجمهورية الرئيس عبدالفتاح السيسى للمعرض هذا العام قوة  كبيرة خاصة بعد افتتاحه له لأول مرة منذ أن تولى رئاسة الجهورية وفى تصورى أن ذلك جعل كل الأجهزة تضافر جهودها من أجل أن يظهر بصورة جيدة جدا، وجعل الكل يتسابق للمساهمة فى تحقيق الانجاز الذى سيشرف مصر.
وأعتقد أن التحدى الأكبر كان يتمثل فى وصول الناس للمعرض، فالوصول حتى بالسيارات الخاصة يحتاج لدراية بالمكان جيدا، فأنا شخصيا ضللت الطريق ثلاث مرات وقررت أن أخذ المواصلات العامة، لذا كان الاتفاق مع هيئة النقل العام أمرا ضروريا والحل الأمثل لتلك المشكلة؛ فتسير عدد من الخطوط قاربت الستة حل المشكلة بنسبة كبيرة وجعلت الأمر هينا،كما جاء دور القوات المسلحة لنقل الناس من المعرض القديم بصلاح سالم حيث محطة مترو الأنفاق إلى المعرض للجديد بالتجمع مجانا حاسما لحل الأزمة وبدأت أتوبيسات النقل العام  نقل الجمهور من القاهرة والأقاليم إلى المعرض وبدأت حركة الوصول تتحسن يوما بعد يوم حتى وصلت أقصاها يومى الجمعة والسبت بوجود جمهور كبير، وأكد رئيس هيئة الكتاب أنه فاق وقارب نسبة الحضور فى السنوات السابقة وقد تزيد خاصة بعد تزايد ثقة الناس فى الوصول بسهولة، وزيادة خبرة السائقين أنفسهم بالطرق المؤدية إلى هناك رغم قلة خبرة بعضهم بمعرفة المكان فى البداية.
وتبدأ رحلة الصورة الحضارية منذ لحظة دخول الجهور إلى أرض المعرض، حيث تتواجد دور النشر فى أربع قاعات منظمة و مرتبة بدرجة عالية وبنظام بديع يحمل حروفا وأرقاما تسهل للباحث عن دار النشر أن يصل إليها بسهولة ويسر، إضافة للمتطوعين الشباب الذين لعبوا دورا مهما،لا شك أن هذا المظهر المشرف قد نقل المعرض من حالته السابقة إلى حالة عالمية مختلفة وباهرة أسعدت كل من يود أن يفرح بانجاز جديد ولذة فاز بها كل مغامر ومحب للتجديد.
لا يعنى ذلك أن المعرض قد وصل للكمال ولكنه بدأ بداية قوية تجعله يعالج كل تقصير وأخطاء البدايات التى من السهل تجاوزها طالما أن الناس وصلت للمعرض وهذا هو التحدى الذى تكاتفت فيه كل أجهزة الدولة لكل يتم وقد تم بنجاح.
وختاما كل التحية لجمهور معرض الكتاب البطل الحقيقى المثقف الواعى الباحث عن التنوير الذى وصل للمعرض وساند المستقبل، لذا علينا أن نسهل له كل شيء حتى يواصل الحضور دائما كما كان يفعل فى السنوات السابقة.

 







الرابط الأساسي


مقالات محمد عبدالحافظ ناصف :

ليلة النار والتنمية المستدامة
الحديقة الثقافية نموذج للمنظومة الثقافية
حكايات أنور أفندى لعلى ماهر عيد
سعيد حجاج «فى الانتظار» بالطليعة
زراعة القدس فى نفوس الأطفال!
البطل يموت شهيدا
مؤتمر الحريات يكرم «حجازى»
ورش عمل الأطفال لـ«المعدول»
جائزة القاسمى لـ«الطوق والإسورة»
«المعجنة» فى المسرح القومى
عُرس المسرح العربى «2»
عرس المسرح العربى بالقاهرة (1)
مؤتمر الأدباء والصناعات الثقافية «1»
جوائز الدولة.. نداء أخير للجامعات المصرية
نورانيات «الرسول» بالتربية الفنية
«هدايا العيد» من أمانى الجندى
«كمان زغلول» رسالة من ذوى الاحتياجات
أبو المجد والمسرح الشعرى
سينما و فنون الطفل (2)
سينما وفنون الطفل (1)
حدث فى بلاد السعادة
الجوائز ذاكرة المسرح التجريبى
ابدأ حلمك بمسرح الشباب
النفى إلى الوطن (2)
النفى إلى الوطن (1)
عودة جوائز التأليف للقومى للمسرح!!
المهرجان القومى والكاتب المسرحى المصرى!!
.. والله متفوقون رغم أنف النقابات!!
بناء الإنسان المصرى (3) تعزيز وحفظ التراث
بناء الإنسان المصرى (2) التدريب والصيانة
بناء الإنسان المصرى (1)
«قطر الندى» أميرة مجلات الأطفال
السخرية فى «اضحك لما تموت»!
الشيخ إمام يقابل الوهرانى فى القدس
خدش حياء .. المفارقة بين الجهل والغباء
كنوز السماء لصبحى شحاتة
صبرى موسى.. رائد أدب الصحراء
الشهيد خالد دبور قائد سريتى!!
الطفل العربى فى عصر الثورة الصناعية الرابعة
على أبوشادى المثقف الفذ والإدارى المحنك
المؤلف المسرحى.. ينزع الملك ممن يشاء!!
هل ينجح المسرح فى لم الشمل العربى؟
من يكرم «أبو المجد» ومن يغتاله ومن يلعب بالمؤتمر!!
كل فلسطين يا أطفال العرب
منتدى أطفال العالم فى الأقصر
الثقافة والحرب الشاملة ضد الإرهاب
حكايات عربية لبداية الوحدة
أخبار الأدب واليوبيل الفضى للإبداع
خلاص و الصراع بين الشرق والغرب
صفاء طه واللغة الصفصفية
صفوان الأكاديمى وغواية الرواية
وحيد الطويلة..صوت من الحياة
هل تساوى تونس الابنة وتظلم المرأة؟
دور الشباب فى الإصلاح الثقافى
الكاتب المسرحى المصرى
«أهدانى حبا» لزينب عفيفى
أسامة عفيفى .. البحر الأعظم
حرف دمياط.. فى مشاريع الفنون التطبيقية
«عنب ديب» تعيد يوسف صديق للمشهد
وسام تسعد الوطن بفوز جار النبى الحلو
الدراما التليفزيونية بين العبث والخرافة
أهلا رمضان بالسيدة وحلم الحدائق الثقافية
قوافل المجلس الثقافية والخروج للناس
الخرافة تسكن «منزل الأشباح» لبلاوتوس
«المصادفة» تنتصر لمصر القديمة
شمس الآلاتى والفضائيات ومستقبل المسرح
كامل العدد مع «قواعد العشق الأربعون»
التعاون الثقافى المشترك بين العرب
الثقافة فى مواجهة الإرهاب (2)
ثقافة النقطة ومن أول السطر !!
صوت القاهرة وصك البطالة!
«أطفال النيل» يبحثون عن القمر فى «قومى الطفل»
قاعة حسين جمعة قريبا
حكاية «ثقافة بلا جدران» منذ 2013
التأويل سر «أساطير رجل الثلاثاء»
«عطا» يكشف المنتحرين فى «حافة الكوثر»
عبد الصبور شخصية عام 2017
سلوى العنانى.. ولقاء الأصدقاء بالأهرام
عيد المسرح العربى فى الجزائر
المرأة فى محاكمة حسن هند
القراءة مستقبل وطن.. يا وزراء المجموعة الثقافية (2)
القراءة مستقبل وطن .. يا وزراء المجموعة الثقافية «1»
المصريون يحبون الموسيقى أكثر من الأوبرا
الثقافة فى مواجهة الإرهاب يا سيادة الرئيس
حدود مصر الملتهبة
ثقافة المماليك وموت السلطان
الترجمة العكسية قضية أمن قومى
يعقوب الشارونى.. إبداع لمواجهة الحياة
جمال ياقوت.. مسرح زادة الخيال بالإسكندرية
مرحبا بمجلات هيئة الكتاب وهناك حلول!
شعبان يوسف ومؤسسة ورشة الزيتون
هل تتحقق العدالة الثقافية مع القاهرة وهيئة الكتاب؟
كنوز علمية وثقافية مهدرة!!
ثقافة الرشوة والمادة 107 يا سيادة الرئيس
عودة التجريبى للحياة بعد غياب!!
من يجدد الخطاب الثقافى فى غياب المبدعين؟؟
قصور الثقافة.. أوبرا النجوع والكفور
1000 بقعة ثقافية منيرة
نافقوا.. يرحمكم الله!

الاكثر قراءة

القوات البحرية المصرية والصينية تنفذان تدريبًًا بحريًًًا عابرًا بالبحر المتوسط
دولة الطاقة
كاريكاتير احمد دياب
حرب القطبين تنعش السلة واليد
قطار الحملات الانتخابية ينطلق من جنوب الصعيد
التحول الرقمى.. عقل بيانات الدولة
عودة بعثة الحج للقوات المسلحة من الأراضى المقدسة

Facebook twitter rss